معلومات تعرفها لأول مرة عن قصر الأميرة خديجة بحلوان : حلوان اليوم

مؤكد أنك سمعت كثيرا عن قصر الأميرة خديجة بحلوان ,, والكثير من الناس كل ما يعرفونه عن قصر الأميرة خديجة هوي اسمه فقط .. وان في عصر ما كانت هنا أميرة تدعى خديجة كانت تسكن في أحد قصور حلوان ومن الممكن جدا أن يمر الكثير منكم بجوار هذا القصر دون أن يعرف أن هذا هو قصر الأميرة خديجة الموجود فى حلوان ,,

قصر الأميرة خديجة بحلوان
قصر الأميرة خديجة بحلوان

فما هي حكاية هذا القصر ومتى أنشىء وماهي الفترة التي عاشتها الأميرة خديجة في القصر.. والأميرة خديجة هي حفيدة محمد على باشا مؤسس مصر الحديثة , تعالوا معي اصطحبكم خلال السطور التالية لنتعرف على قصر الأميرة خديجة والحال الذي وصل إليه والحال الموجود عليه الآن

حكاية قصر الأميرة خديجة بحلوان بدأت عام 1895

قصر الأميرة خديجة بحلوان البالغ من العمر حتى لحظة كتابة هذا السطور حوالي 127 عاما , ويعتبر قصر الأميرة خديجة بحلوان هو أحد أهم القصور التاريخية التي شيدت فى حلوان خصيصا للأميرة خديجة توفيق ابنة الخديوي محمد توفيق ابن الخديوي اسماعيل ابراهيم نجل محمد على باشا مؤسس مصر الحديثة , ومؤسس مصر العلويه كما يقولون , وشيد قصر الأميرة خديجة بحلوان حفيدة أسرة محمد على باشا بعقل مهندسين كانوا علي علم كبير بالطراز المعماري الأوربي في ذلك الوقت وفي نفس الوقت تم عمل مزيج بين مباني عصر النهضة الأوربية والطراز الكلاسيكي الشرقي الذي كان محبوبا لدى المصريين فى ذلك الوقت


قصر الأميرة خديجة بحلوان
قصر الأميرة خديجة بحلوان

وصف ومساحة قصر الأميرة خديجة بحلوان

قامت الأميرة خديجة حفيدة أسرة محمد على باشا بشراء الأرض الذي أقيم عليها قصر الأميرة خديجة بحلوان بمبلغ يقدر بـ 6000 جنية ذهب فى ذلك الوقت "ستة آلاف جنيها ذهبيا" على مساحة كبيرة , وتم بناء قصر الأميرة خديجة بحلوان بتكلفة قدرها 150 جنيها ذهبيا فى ذلك الوقت , تم تقسيم القصر الى عدة مساحات , مساحة القصر الأساسية بلغت 500 متر مربع حيث يتكون القصر من عدة مساحات وعدة مباني

مباني قصر الأميرة خديجة بحلوان
مباني قصر الأميرة خديجة بحلوان

ثلاث مباني داخل قصر الأميرة خديجة بحلوان

وبلغت المباني الموجودة داخل قصر الأميرة خديجة بحلوان ثلاث مباني وهما مبني القصر الرئيسي وجناحان للخدم والخيالة وفيما يلي معلومات سريعة حول قصر الأميرة خديجة

  • مبنى رئيسي 500 متر وجناحان أحدهما 300 متر والآخر 200 متر
  • تم بنائه عام 1895
  • تم شراء الارض 6000 جنيه ذهب
  • تكلفة بناء القصر 150 جنيه ذهب 
  • يحتوي القصر على 50 قاعة متوسط مساحتهما بين 25 لـ 100 متر مربع
  • القاعة الرئيسيه فى القصر تسع حتي 120 شخصا مجتمعين فى نفس الوقت
  • مدة اقامة الأميرة خديجة فى القصر حوالي 7 سنوات منذ تشيدة وحتى عام 1902

قصر الاميرة خديجة بحلوان
قصر الاميرة خديجة بحلوان

قصر الأميرة خديجة ينتقل الى وزارة الصحة 

فى عام 1902 قررت الأميرة خديجة حفيدة اسرة محمد على باشا أن تترك القصر وفررت التبرع بالقصر كاملا الى وزارة الصحة وذلك ليتم تخصيصة مصحة للأمراض الصدرية وكانت هذه أول مصحة أمراض صدرية تقام فى حلوان في ذلك الوقت وتم تشغيلة كما هو على نفس الطراز المعماري ولم يتم تغير اى شىء فيه الا الخشب الباركيه المغطى به أرضية القصر ليحل محله نوعا من البلاط الناعم ليتناسب مع كونة مكان صحي مخصص للعلاج فى ذلك الوقت 

انهيار قصر الأميرة خديجة بحلوان
انهيار قصر الأميرة خديجة بحلوان

انهيار قصر الأميرة خديجة بحلوان

وبعد مرور سنوات احتلت محافظة القاهرة قصر الأميرة خديجة بحلوان واتخذته مقار لها حيث اتخذ مقر للعديد من الجهات التابعة لمحافظة القاهرة فأتخذ مقرا لـ رئاسة حي حلوان وجلس رئيس حي حلوان فى المبنى الرئيسي وفي القاعة الرئيسية في الدور الثاني والتي كانت مخصصة للأميرة خديجة بنفسها بينما احتل الدور الأرضي المجلس المحلي لحي حلوان , أما المباني الملحقة فأحدهم وهو مبنى كبير مساحته 300 متر مبني على دورين فتم تسليم الدور الأرضي لمباحث تموين حلوان والدور العلوي أخذته إدارة التموين والمبنى الثالث ومساحته 200 متر فقد تم تخصيصه مخزن الإشغالات التى صادرتها مباحث التموين والإشغالات التي يصادرها حي حلوان , وظل هكذا مهمل حتى أل قصر الأميرة خديجة إلى السقوط والانهيار التام من جراء الإهمال الذي لحق به 

ترميم قصر الأميرة خديجة بحلوان من الخارج
ترميم قصر الأميرة خديجة بحلوان من الخارج

تجديد وترميم قصر الأميرة خديجة بحلوان

وظل اهمال قصر الأميرة خديجة سنوات عديدة حتى مطلع القرن الواحد والعشرين وكان القصر قد بدأ فى الانهيار بالفعل حتى التفت إليه محافظة القاهرة وتم إخلاؤه تماما من جميع الإدارات الموجودة فيه وقرر محافظ القاهرة ترميمه وتجديدة بالكامل ليعود مرة أخرى إلى هيئته التي كان عليها والموجود عليها حتى الأن القصر , وبالطبع كان لا يمكن أن يستمر القصر تحت ادارة واشراف محافظة القاهرة حتي لاتتكرر المأساة التى مر بها مرة أخرى ,

تسليم قصرالأميرة خديجة بحلوان لمكتبة الأسكندرية
تسليم قصرالأميرة خديجة بحلوان لمكتبة الأسكندرية


تسليم قصر الأميرة خديجة بحلوان لمكتبة الأسكندرية

كان هذا هو الحل الوحيد الذي رأى المسئولون بعد اعادة تجديد وترميم قصر الأميرة خديجة بحلوان والحل هو أن تتولى إحدى المؤسسات الثقافية ادارة القصر والأشراف عليه وبناء عليه فقد صدر قرار من رئاسة الوزراء بتحويل قصر الأميرة خديجة بحلوان إلى مكتبة الأسكندرية وأن تتسلمة رسميا ادارة مكتبة الأسكندرية ليكون فرعا لها فى القاهرة ,, وتم الافتتاح بالفعل تحت إشراف مكتبة الإسكندرية في شهر أكتوبر عام 2019 ومنذ افتتاحه والقصر يعمل على اقامة الندوات الثقافية والورش الفنية فى مجالات مختلفة وأصبح منارة ثقافية يستفيد منها أهل مدينة حلوان وجميع المناطق المحيطة بها ويأتيه روادة من كافة مناطق القاهرة لحضور الندوات والأمسيات الثقافية والعروض الفنية التى تقام فيه

وانتهت حكاية قصر الأميرة خديجة بحلوان ويتبقى لدينا مجموعة ممتازة من الصور نعرضها عليكم

صور قصر الأميرة خديجة بحلوان

قصر الأميرة خديجة بحلوان ليلا
قصر الأميرة خديجة بحلوان ليلا


قاعة من داخل قصر الأميرة خديجة بحلوان
قاعة من داخل قصر الأميرة خديجة بحلوان

قصر الاميرة خديجة بحلوان من الداخل
قصر الاميرة خديجة بحلوان من الداخل

لوحلا فنية معروضة داخل قصر الأميرة خديجة بحلوان
لوحلا فنية معروضة داخل قصر الأميرة خديجة بحلوان

قصر الأميرة خديجة بحلوان قاعة داخليه
قصر الأميرة خديجة بحلوان قاعة داخليه

قصر الأميرة خديجة بحلوان قاعة داخليه
قصر الأميرة خديجة بحلوان قاعة داخليه

الزوار يترددون على قاعات قصر الأميرة خديجة
الزوار يترددون على قاعات قصر الأميرة خديجة


قصر الأميرة خديجة بحلوان
قصر الأميرة خديجة بحلوان

مباني قصر الأميرة خديجة بحلوان
مباني قصر الأميرة خديجة بحلوان

مدخل قصر الأميرة خديجة بحلوان من الداخل
مدخل قصر الأميرة خديجة بحلوان من الداخل

ندوات ثقافية داخل قصر الأميرة خديجة
ندوات ثقافية داخل قصر الأميرة خديجة

ليالى ثقافيه داخل قصر الأميرة خديجة
ليالى ثقافيه داخل قصر الأميرة خديجة

ندوة ثقافية داخل قصر الأميرة خديجة بحلوان
ندوة ثقافية داخل قصر الأميرة خديجة بحلوان

قصر الأميرة خديجة بعد مناقشة كتاب عن حلوان
قصر الأميرة خديجة بعد مناقشة كتاب عن حلوان ويبدو فى الوسط مؤلف الكتاب

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق