انهيار جميع الأطراف فى جلسة محاكمة قاتل نيرة وانهيار أم القاتل وتطلب حضن ابنها

فى أولى جلسات محاكمة قاتل نيرة الطالبة فى جامعة المنصورة والذى تم قتلها أمام بوابة الجامعة .. انهار الجميع داخل قاعة المحكمة .. انهار والد الطالبة نيرة أشرف وانهارت أمها واقاربها جميعهم طلبوا من المحكمة ان يتم الحكم على القاتل بالإعدام حتى تبرد قلوبهم لأن هذا هو القصاص العادل .. كما انهارت ام القاتل عند رؤيتها لابنها داخل قفص الاتهام وقالت للمحكمة اسجنوه كما شئتم لكن اتركوه حيا لا تعدموه .. وطلبت من المحكمة أن تدخل لأبنها لاحتضانه والسلام عليه داخل القفص .. كذلك انهار القاتل محمد عادل نفسه على ارتكابه الجريمة وقال أنا نادم عليها لأننى آذيت نفسى وأهلى ..

فى أولى جلسات محاكمة قاتل نيرة وانهيار أم القاتل وتطلب حضن ابنها
فى أولى جلسات محاكمة قاتل نيرة وانهيار أم القاتل وتطلب حضن ابنها

فى أولى جلسات محاكمة قاتل نيرة أم القاتل تنهار وتطلب دخول القفص لأبنها لأحتضانه

فى أولى جلسات محاكمة القاتل محمد عادل الذي قتل زميلتة التى يحبها نيرة أشرف أمام بوابة جامعة المنصورة .. قال له القاضي أثناء جلسة المحاكمة " يا محمد ألا ترى الفرق بين وحشية الجريمة التى ارتكبتها وبين تفوقك العلمى " فقال له القاتل محمد عادل مرتكب حادثة المنصورة : أنا لم أكن فى كامل الوعي , فأنا كنت متناولا لـ عقار "الأستروكس" ولم أكن أعي أي شيء تقوم بفعلة .. ورد عليه القاضى , يامحمد هناك دلائل تؤكد أنك كنت فى كامل وعيك وكثير من الناس اللى شاهدوك فى يوم الجريمة أكدوا أنك كنت فى كامل الوعى وأنك سلمت عليهم وتكلمت معهم بشكل طبيعى جدا أمام الجامعة .. فرد القاتل محمد عادل على القاضى .. نعم كنت في كامل الوعي فى ذلك اليوم لكننى بعد أن تقابلت مع الناس وسلمت عليهم وتحدثت معم شربت سيجارة "استروكس"
انهيار جميع الأطراف فى أولى جلسات محاكمة قاتل نيرة
انهيار جميع الأطراف فى أولى جلسات محاكمة قاتل نيرة

القاضي يواجه قاتل طالبة جامعة المنصورة نيرة اشرف والقاتل عاجزا عن الرد

رد عليه القاضى , يعنى يامحمد انت جبت السكين من بيتكم وانت فى كامل وعيك وبعدين شربت سيجارة استروكس .. فلم يرد عليه القاتل محمد عادل .. وواصل القاضى كلامة للقاتل قائلا ,, أنت عارف يامحمد عقوبة اللى بيقتل روح عمدا ,, وقال القاتل محمد عادل ,, أنا لجأت لتعاطى المخدرات ليساعدنى التعاطى على نسيان حبيبتى نيرة التى أحبها قلبى بقوة وبعنف

ملخص اعترافات قاتل نيرة أشرف الطالبة بجامعة المنصورة

طلبت من نيرة أن تتوقف عن الكلام عنى بسوء فى الجامعه ولم تفعل .. ووالدها بكى لي وبلغني أنه مغلوب على أمرة ووالدتها السبب فيما وصلت إليه .. ووالدها طلب منى من قبل مساعدتة فى عودة نيرة الى المنزل .. بينما هى كانت تهددني دائما بأن ترسل لى بلطجية لإيذائي .. أهلها أجبرونى على التوقيع على ايصالات على بياض .. نعم فكرت فى أن اؤذيها لكن كان تفكيرى دائما بعيدا عن قتلها .. واشتريت السكين للدفاع عن نفسى .. وبسبب ايذائها النفسى لى أخيرا قررت قتلها .. وكنت أدعوا الله أن لاتتأتى فى اليوم الذى كنت انوى فيه قتلها لكنها للأسف حضرت وقامت واستفزتنى داخل الباص وهى تتحدث مع صديقتها ساخرة منى ومن حبى لها .. كنت أحاول مقاومة رغبتى فى قتلها لكنها لم تعطني الفرصة لذلك .. وبمجرد نزولها من الباص لم أفكر فى أى شىء فى الدنيا سوى فى التخلص منها .. وانا لم أنتقم منها لرفضها الارتباط بى لكنى انتقمت منها بسبب الأذى النفسي الكبير الذي وجهته لي .. نعم أنا غلطان ونادم على مافعلت لأننى أذيت نفسى واهلى .. وأهلها هم من يجب أن يتم سؤالهم عما وصلت إليه الأمور

كلام مهم جدا فى هذه القضية للاستاذ موسى محمد المحامى بالنقض

وحول هذه القضية كتب المحامى بالنقض الأستاذ المستشار موسى محمد موسى حول هذه القضية قائلا .. فى قضية القتل الشهيرة .. خد منى الكلمتين دول
مهما حاول دفاع المتهم اثبات وجود علاقة عاطفية او ايجاد عنصر استفزاز او اى لغط حول علاقة القاتل والقتيلة واهلها فلن ينفى توافر نية ازهاق الروح ( بتعدد الطعنات من سلاح قاتل بطبيعته فى مواضع قاتلة ) ولن ينفى القصد من ازهاق الروح وقتلها بهذه الطريقة .. ولمن استغرب وتعجب من سعة صدر المحكمة وافساح المجال للقاتل ( المتهم) بأن يعيد أقواله ..
أقول. ان ذلك هو إعادة استجواب المتهم لا ينفى تحقيقات النيابة ولكن المحكمة هى الحكم الاعلى وهى بذلك منعت وجود أى بطلان فى التحقيقات يخص المتهم .. وحسن فعل القاضى بتوضيح واثبات عناصر سبق الإصرار والترصد عبر الأسئلة الموجهة للمتهم عن سبب شراء السكين والتوقيت الذي أشار فيه السكين .( توضيح سبق الاصرار)
وعند سر انتظار الحافلة التي يستقلها المجنى عليها ولماذا لم يستقل السابقة عليها وانتظار ركوبه معها
( توضيح الترصد)

إذن نية إزهاق الروح في موضع الرقبة سلاح قاتل بطبيعته وفى موضع قاتل وملاحقة المتهم للمجنى عليها للإجهاز عليها بالنحر من العنق مع سبق الاصرار الزمني وفق ما قيل والترصد بمكان تواجد المجنى عليها
كلها أركان وظروف مشددة تنتهى الى الاعدام حتما
ولا تلتفت الى ما أثير فى الصحف او دفاع المتهم لانه لابد له ان يأخذ حقه في المحاكمة حتى لا يتعرض الحكم للنقض عبر الاخلال بحق الدفاع وهو سبب خطير فى النقض
.. رسالة للسادة المطالبين بسلق المحاكمة ..ليس عليكم اى ذنب ان تمهلهم تحليتم بفضيلة السكات
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق